الصفحة الرئيسية
الأخبار
دفتر الزوار
البحث في الموقع
اشترك معنا
اتصل بنا
الكنيسة
نشاطات وأخويات
روحيّات
مقالات
أمسيات ومحاضرات
مختارات
مواهب وأقلام
ملفّات وثائقيّة
معرض الصور
أمسيات ومحاضرات --> محاضرات تربويّة ونفسيّة

كيف يعمل عقل المرأة؟..

  بقلم: د. زاهي اسبيرو


انقر هنا للتكبير
 
 
ملخص محاضرة
المحاضر: د. زاهي اسبيرو دكتور في الهندسة، مدرّس في جامعة حلب، باحث في علوم حقل الطاقة الإنساني والباراسيكولوجيا ( علم ما وراء النفس)
موعد المحاضرة: مساء الأحد 15 /3/2009 الساعة 7
مكان المحاضرة: سوق الإنتاج – حلب
مناسبة المحاضرة: المهرجان الرابع للمرأة والأسرة لسيدات الأعمال
 
 
تقسم المحاضرة إلى الأقسام الرئيسية التالية:
1-   لماذا يواجه الرجال والنساء كل هذه المتاعب؟
إن الفجوة وسوء الفهم والصراع الذي يميز العلاقة بين الرجل والمرأة ما زال قائماً – حتى في القرن الحادي والعشرين – في جميع أوجه حياتنا ، تماماً كما كان الوضع منذ بدايات وجود الإنسان على الأرض منذ أقدم الأزمنة. حيث اعتادت النساء أن يكن مربيات للأطفال والمدافعات عن الأسرة وكنتيجة لذلك اعتاد المخ الأنثوي على القيام بمهام التربية ، وإعداد الطعام ، وحب ورعاية الأشخاص الموجودين في حياتهن . أما الرجال – على صعيد أخر – فقد اعتادوا القيام بمهام مختلفة تماماً – لقد كانوا صيادين ، قناصين ، حامين ، موفرين للطعام ، ويقدمون الحلول للمشكلات . وبهذا يكون من المنطقي أن يصبح عقل كل من الرجل والمرأة مبرمجاً على أداء مهام مختلفة وأن يكون لكل منهما أولويات ووظائف متباينة.
2-   لماذا تقوم النساء بالتذمر أكثر؟
إن مخ المرأة مبرمج على القيام بأكثر من عمل في وقت واحد . أي أنها تستطيع مثلاً الطبخ ومراقبة الفرن وتنظيف السجادة واطعام طفلها كما يمكنها أن تتحدث على الهاتف وفي نفس الوقت تسترق السمع لمحادثة أخرى تدور خلفها .إنها تستطيع التحدث عن العديد من الموضوعات لا تتصل ببعضها البعض في المحادثة الواحدة كما أنها تستخدم خمس نبرات صوتية مختلفة لتغيير الموضوع. والرجال ليس بإمكانهم سوى تحديد ثلاث من هذه النبرات فقط . وكنتيجة لذلك فإن الرجال غالباً ما يشعرون بالضياع أثناء استماعهم لحديث النساء إن عقول الرجال فهي مبرمجة على أداء مهمة واحدة ، فالرجل يستطيع التركيزعلى شيء واحد فقط في المرة الواحدة .فعندما ينظر الرجل خريطة الطريق عند السفر يغلق المذياع أوالموسيقا في السيارة.. وعندما ذلك يرن جرس الهاتف يطلب من كل المحيطين التزام الهدوء حتى يجيب عليه. 
 3. أشياء يقوم بها الرجال تدفع النساء للجنون:
أ‌-     لماذا لا يكف الرجال عن تقديم الحلول وإسداء النصائح؟
لقد اعتاد الرجال أن يكونوا صيادين فكان اسهامهم الرئيسي الذي أدى إلى بقاء الجنس البشري هو قدرتهم على إصابة هدف متحرك بدقة ، وبهذا يتوفر الطعام للجميع .. وكنتيجة لذلك ، تطور مخ الرجل وبه منطقة لإصابة الهدف تسمى : منطقة الرؤية المكانية والتي تسمح له بالقيام بمهمته الرئيسية : إصابة الأهداف وحل المشكلات . إن الرجل يشعر بأنه الشخص الأقدر على حل مشكلاته الخاصة ، لذا فهو لا يرى أي أهمية لمناقشتها مع شخص أخر. وبالتالي فعندما تشرع المرأة في إسداء نصيحة لرجل لم يطلبها، يفسر الرجل هذا بأن هذه المرأة ترى أنه غير كفء لأنه لا يستطيع حل مشكلاته بنفسه.
ب‌-لماذا يظل الرجال يتنقلون بين قنوات التلفزيون بجهاز التحكم عن بعد؟
على مدى آلاف السنين ، كان الرجال يعودون من الصيد في نهاية اليوم ليقضوا الليل وهم يحدقون إلى النار. لقد كان هذا التقليد بالنسبة للرجال يمثل أحد الأشكال الفعالة للتخلص من التوتر وإحدى طرق إعادة شحن طاقتهم من جديد.أما بالنسبة للرجل في عصرنا الحالي فإنه ما زال يمارس تقليد التحديق إلى النار بنهاية اليوم . ولكن هذا التقليد يشتمل الآن على عناصر أخرى مثل الجرائد والكتب والكمبيوتر وجهاز التحكم عن بعد.
إن عادة الرجل في تغيير القنوات تثير تضايق المرأة في كل مكان في العالم .لأنه في نهاية يوم طويل ، ترغب المرأة في الاسترخاء لمشاهدة برامج التلفزيون وخاصة المسلسل الذي فيه تفاعلات إنسانية ومشاهد عاطفية . إن عقلها مبرمج على قراءة كلمات ولغة جسد الممثلين . أما بالنسبة للرجال فمشاهدة التلفزيون عندهم لإرضاء نزعتين أساسيتين : أولاً : لأن الرجل يملك عقلاً وظيفته الرئيسية حل المشلات وتقديم الحلول. فعن طريق التنقل بين القنوات ، يستطيع تحليل المشكلات بكل برنامج والتفكير في الحلول اللازمة . ثانياً:يجب الرجال أن ينسوا مشكلاتهم الخاصة بالنظر إلى مشاكل الآخرين.
ج- لماذا لا يتوقف الرجال ويسألون عن الاتجاهات؟
منذ قديم الزمان اعتاد الرجال استخدام قدراتهم المكانية لتتبع الفريسة وإصابة الأهداف. وأثناء هذه الفترة ، تعلم الرجل معرفة الاتجاهات الصحيحة وكيف يعيد ضبط خطواته بالحدس، حتى يستطيع الصيد على مدى مسافات طويلة ولا يعجز في النهاية عن العودة ثانية لمنزله. أما النساء فثقد تعملن التوجه فقط بمساعدة العلامات المميزة – فلم تكن القدرة على تحديد الاتجاهات تمثل أية ضرورة لديهن ، ولم تكن جزءاً من وظيفتهن . فإن استطاعت المرأة أن ترى بحيرة، أو تلاً، أو شجرة مميزة، لاستطاعت أن تجد طريقها لمنزلها مرة أخرىوإلا سوف تضطر إلى سؤال الناس وهذا ما لا يفعله الرجل . إن اعتراف الرجل بأنه ضل طريقه (خاصة عندما يقود سيارته ) يضاهي في اعتقاده اعترافه بأنه فشل في مهارته رقم واحد وهي إيجاد طريقه ، وهو يفضل أن يتم إعدامه حرقاً عن أن يعترف بذلك لامرأة.
د- لماذا يتضايق الرجال بشأن الذهاب للتسوق؟
إن حياة الرجال الأولى كقناصين قد أمدتهم بشكل من أشكال الرؤية الأحادية ، التي تمكنهم من الانتقال المباشر من النقطة (أ) إلى النقطة (ب) في مسار مستقيم . لذا فإن الكم الكبير من التحرك المتعرج الذي يتطلبه السوق ، والانتقال بين المتاجر المختلفة يجعل الرجل يشعر بالتوتر ، حيث أن تغيير الاتجاه يحتاج منه أن يقوم باتخاذ قرار واع . أما المرأة فهي يما تتمتع بع من رؤية محيطية أوسع تستطيع التوجه داخل مراكز التسوق المزدحمة وتسير في خطوط متعرجة بكل سهولة .إن معظم الرجال لديهم قدرة على الانتباه أثناء التسوق لا تتعدى 30 دقيقة فقط.
كلمة أخيرة:
عندما تفهمين أيتها المرأة كيف يعمل عقل الرجل ، ستكتشفين أن وجود رجل معك في مكان واحد لهو متعة حقيقة حقاً . إن الرجال هم الرجال في كل مكان . إن مفتاح الحل هو أن تفهمي الرجال الموجودين في حياتك بدلاً من أن تتجادلي معهم ويتملكك الغضب أو تشعري ياليأس والاحباط معهم . وبهذه الطريقة سيتمكن كلا الجنسين من العيش معاً في سعادة طوال العمر.

الاسم*

البريد الالكتروني*

الدولة

المدينة

عنوان التعليق*

نص التعليق*

   
معرفة الذات والثقة فيهامفهوم الحرية من وجهة نظر الآباء والأبناء
قراءة تحليلية لنص يسوع يشفي طفلاً في كفرناحوم.. محاضرة للأب رامي الياس اليسوعيقراءة تحليلية لنص معجزة الخبز والسمكتين بحسب إنجيل يوحنا للأب رامي الياس اليسوعي
"الحقد" محاضرة للأب فرانس فاندرلخت اليسوعي"الإنسان قيد التكوُّن المستمر".. ملخّص محاضرة للأب رامي الياس اليسوعي
كيف نعيش مع الخوف والقلق.. محاضرة للأب فرانس فاندرلختفعاليّة الألم في العلاقة مع الآخر.. ملخّص محاضرة الأب فرانس فاندرلخت
كيف يعمل عقل المرأةالشباب والانترنت
"العلاقة الحقيقة مع الآخر".. محاضرة للأب فرانس فاندرلخت اليسوعيالطب وعلم النفس
لمزيد من العناوين
اتصل بنا | أخبر صديق | المفضلة | صفحة البداية | خريطة الموقع
              Web Design by Sawa Soft Aleppo - Syria
 
إلى الأعلى