الصفحة الرئيسية
الأخبار
دفتر الزوار
البحث في الموقع
اشترك معنا
اتصل بنا
الكنيسة
نشاطات وأخويات
روحيّات
مقالات
أمسيات ومحاضرات
مختارات
مواهب وأقلام
ملفّات وثائقيّة
معرض الصور
مواهب وأقلام --> شعر

أحبها ولا تحبني

  بقلم: عبّود سايس

 
أحبّها
ولا تحبني
بل تحب شعري
تحب تغزلي بها
تحب أن لكلماتي قدرةً غريبةً على إخجالها
حتى يحمّر خداها
وتخرج عيناها قليلاً من حزنهما
تحب أني أجبرها بشعري
أن تَعضَ على شفتيها
لكي لا تظهر توترها
 
أحبها
وهي تعرف أني أحبها
لكنها لا تعرف
أني كل يومٍ أترجى خيالها
ليتركني أنام
لا تعرف أن صوتها يملأ زوايا غرفتي
بقايا عطرها تسكن ملابسي
و أن كلماتها تملأ دفاتري
 
أحبها
وأعرف أنها لا تحبني
لكني لم أقل لها يوماً
أني كلما رأيتها
أتخيل أنها ستركض نحوي
وسترمي نفسها بين ذراعي
وتقول لي:
أحبك
 
أحبها
وأعرف أنها لا تحبني
والأسوأ
أني ما زلت أحبها   
 
أحبها
ولا تحبني
لكنها دائماً تمتدح صبري
ولا تعرف أن برودة أعاصبها تحرقني
تقول إني أعدل ابتسامتها بمنطقيتي
ولا تعرف أنها ألغت بابتسامتها منطقيتي
تشكرني لأني أرتب الأوراق
وهي التي علمتني فن اللامبالاة
 
أحبها
واكتشفت أنها لا تحبني منذ قرون
لكني لم استطع حتى اليوم
أن أنساها
و كيف سأنساها
إن كانت كل قصائدي هي
وإن كانت هي كلّ قصائدي
كيف سأكتب يوماً عن عينين
غير عينيها
إن لم أتوقف يوماً عن كتبة عينيها

الاسم*

البريد الالكتروني*

الدولة

المدينة

عنوان التعليق*

نص التعليق*

   
سامر   الدولة : - حلب2012-04-10
عدويه:
بصراحه ياسيد سايس نعدينا منك وصرنا نقول بحبيك بحبيك بحبيك ما بعريف ليش بركي كنت بخاف اقولا بصوط عالي اليوم راح مني الخوف بس وينا هي لحتا تسمعني مو مهم انا رح اقولا واقولا واستمتع بهل كلمه وبحبي لها ولو ما بتقلي بحبك
 
لينا   الدولة : - حلب2012-03-30
غيره وحب:
ايه نيالا كم مره قلتلا بحبيك هاها عقبال عند الجميع
 
وحيدةولادة الغيوم
ظهر هو فكنت أناالوجود المجروح وشذرات من القلق
حلمالنخيل
عمّ تبحثين..إلى ملاكي
ستأتيذاتُ الأصابعِ الحليبيّة
لست هنا.. ولست هناكالأحبّة
لمزيد من العناوين
اتصل بنا | أخبر صديق | المفضلة | صفحة البداية | خريطة الموقع
              Web Design by Sawa Soft Aleppo - Syria
 
إلى الأعلى