الصفحة الرئيسية
الأخبار
دفتر الزوار
البحث في الموقع
اشترك معنا
اتصل بنا
الكنيسة
نشاطات وأخويات
روحيّات
مقالات
أمسيات ومحاضرات
مختارات
مواهب وأقلام
ملفّات وثائقيّة
معرض الصور
مواهب وأقلام --> خواطر

تفاصيل فوضى

  بقلم: مادونا الياس

 
ليس باستطاعة أي إنسان عاقل أن لا يرى و يدرك جمال الحياة في هذا المكان..
كل شيء منظم...
كل شيء نظيف...
هدوء ..
علم...
تكنولوجيا...
حضارة سباقة في كافة المجالات...
انترنت سريع و بشكل متواصل...
كهرباء..
ماء...
مواصلات متعددة....
مدارس متطورة بأحدث أساليب التعليم لخلق جيل مفكر مبدع...
العديد من الأرصفة لمحبي المشي و الجري و بدون أية سيارات متقاطعة...
تشعر بالإنسانية إلى حد معين...تشعر بقيمة وقت الإنسان.....
باستطاعتك أن تحزم حقيبتك و ترحل أينما شئت بدون طرق كافة أبواب السفارات والانتظار طويلا....
 
و لكن أتعلمون ما يميز مدينتي عنها؟؟؟
إنها تفاصيل فوضى صغيرة..
فلا يوجد متسع من الوقت لهدره هنا وهناك..
لا يمضون أناسها ساعات و هم يتحدثون عن لا شيء..
لا يهدرون وقتا وهم يدخنون و يحتسون المنبهات كالقهوة والمتّة...
لا يستذكرون ذكريات سعيدة ماضية..
إنهم أبناء اليوم وليس الأمس..
 
ولكن من قد لا يحن لتفاصيل فوضى صغيرة..
تلك الفوضى التي من شأنها أن تكسر روتين رتيب..
تلك الفوضى التي تربينا عليها..
إنها الفوضى التي تجعلنا هنا وهناك في ذات الوقت...
تلك الفوضى التي تسير حياتنا بتفاصيلها المشتتة...
تلك الفوضى التي تجعلنا نلغي شيئا مهما مقابل فقط أن نكون مع من نحب ...
إنها الفوضى العربية التي تجعلنا نجد بكل تأخيرة خيرة..
إنها الفوضى التي تجعلنا نلقي بالعديد من مهام اليوم إلى أجل غير مسمى...
إنها الفوضى التي تجعلنا نضع مخططا يتعذر تنفيذه وإنجازه في وقت محدد...
إنها التي تجعل كل شيء ممكنا بغض النظر عن كيفية تطبيقه بمنهجية...
 
فيا حبذا لو نجد مكانا يجمع بعضا من مزايا فوضى مدينتي مع ما هو موجود من مزايا مدن الغربة..

الاسم*

البريد الالكتروني*

الدولة

المدينة

عنوان التعليق*

نص التعليق*

   
فاديا   الدولة : لبنان - 2013-11-24
فرحا ممزوجه باالالم:
بضع ايام إنشا الله اكون في بلادي فرحي هذه المرا غير السنوات الماضيه فرحي أذهب إلي المطار وبعدا إلي بيتي و ارمي بجسدي على سريري جسدي هاذا المتجمد واغفو وانام إلي الابد ما من وسف لالمي ووجعي كم الالم يكون كبير لما يكون من اغلا الناس عندك من ولدك كم انا حزينه وكم انا اتالم لالمهن مني واتالم لانون لايتقبلو تخفيف الامهم يا ربي سعدني اصل إلي بيتي واحمي اولادي جمعا"
 
ريتا   الدولة : لبنان - الاشرفة2013-01-20
هاهاها:
بحبك يا لبنان يا وطني بحبك بشمالك بجنوبك بحبك
 
أبحث عنك فيك وفيّلحظات من العالم الآخر
حدودي كلّ الوجودالواقع وأنا
سماءُ وطني.. حزينةالأمل حلم جميل مضى
أحبّتناقض!
الحبّ عرس في قاناخارج حدود الحواس..
سأبتعد لأني أحببتكعلى مشارف الثلاثين
لمزيد من العناوين
اتصل بنا | أخبر صديق | المفضلة | صفحة البداية | خريطة الموقع
              Web Design by Sawa Soft Aleppo - Syria
 
إلى الأعلى