الصفحة الرئيسية
الأخبار
دفتر الزوار
البحث في الموقع
اشترك معنا
اتصل بنا
الكنيسة
نشاطات وأخويات
روحيّات
مقالات
أمسيات ومحاضرات
مختارات
مواهب وأقلام
ملفّات وثائقيّة
معرض الصور
روحيّات --> قديسون
القدّيس تاراسيوس المُعترف بطريرك القسطنطينية (806م)
بقلم: سلام سيّدة

وُلِدَ القدّيس تاراسيوس حوالي منتصف القرن الثامن الميلادي لعائلةٍ جَمَعَت رِفعة المقام إلى الغِنى والفضيلة. والده جاورجيوس كان قاضياً مُحترماً لا غُبار على أحكامه، والدته أوكراتيا امرأة فاضلة تقيَّة أنشأت ابنها على محبة العلم والفضيلة. وعندما شبَّ كان تار...المزيد

القدّيس لاون الكبير أسقف رومة (461م)
بقلم: سلام سيّدة

وُلِدَ في رومة في أواخر القرن الرابع الميلادي، عائلته توسكانيّة الأصل. المعلومات بشأنه قبل ارتقائه سدَّة الأسقفيّة شبه معدومة. انضمَّ إلى مصاف الإكليروس في وقتٍ مبكِّر من شبابه، صارَ رئيس شمامسة كنيسة رومة فأتاحت له وظيفته الخوض في القضايا الكنسية المطروح...المزيد

انقر هنا للتكبيرالقدّيس مار مارون (350- 410م)
بقلم: سلام سيّدة

وُلِدَ القدّيس مارون حوالي سنة 350م، آرامي العُرق وسريانيّ اللغة. نشأ في مدينة قورش شمال شرقي أنطاكية – من المُعتقد أنّ هذا المكان كان يُسمى "كفر نابو" - ، أرَّخ حياته أسقف قورش المؤرخ الشهير ثيودوريطُس القورشي معاصره، ووَرَدت سيرته في كتابه «تاريخ أصفي...المزيد

انقر هنا للتكبيرالقدّيس الشهيد إليان الطبيب الحمصي (القرن 3 -4م)
بقلم: سلام سيّدة

وُلِدَ أثناء اضطهاد الامبراطور داكيوس قيصر، والده كنداكيوس أحد أعيان حمص من أصلٍ رومانيّ شريف، كان صلفٌ متعجرِّف، غليظ الشعور، جامد العاطفة، قليل المبالاة بالآخرين. والدته أخشسترا فتاة حسنة التربيّة، جميلة المنظر، لطيفة المَعشَر، متمسّكة بالمبادئ الأفلاطو...المزيد

انقر هنا للتكبيرفي تسمية المسيح وبتولية مريم
بقلم: يوحنا الذهبي الفم (ترجمة: الأب ألكسيوس شتوي)

"ليتم ما قيل من قِبَل الرب بالنبي القائل.."، صرخ الإنجيلي بكل ما عنده من قوة بصوت جدير بالأعجوبة قائلاً "وكان هذا كله"، لما رأى بحر محبة الله للبشر وعمقه. وان ما لم يكن يُتوقَّع أبداً قد حُقِّق، ونواميس الطبيعة وقفت، والتصالح تمَّ، والأعلى ينزل إلى ال...المزيد

انقر هنا للتكبيرالقدّيس غريغوريوس النزيَّنزي (الثِئولوغوس أي اللاهوتيّ) 328- 390م
بقلم: سلام سيّدة

وُلِدَ القدّيس غريغوريوس سنة 328م في مزرعة قريبة من مدينة صغيرة اسمها نزيَنزة في إقليم الكبادوك بآسية الصغرى، عائلته من العائلات الملاّكة الكبيرة والغنيّة. والده هو القدّيس غريغوريوس الشيخ الّذي يُعيَّد له في الأوّل من شهر كانون الثاني، كان رجل استقامة وف...المزيد

أبانا البّار القدّيس أنطونيوس الكبير (251- 356م)
بقلم: سلام سيّدة

كوكبُ البريّة ورمزُ النُسك والزُهد والتقشّف والعبادة. زَرَعَ ورود الصلاة في بيداء مصر ففاحت نُسّاكاً ورهباناً في كلِّ أنحاء الأرض. إنّه أب المتوّحدين والرهبان الشرقيّين، عَرَفه الشرق بالقدّيس أنطونيوس الكبير ودعاه الغرب قدّيس الصحراء، أو أنطونيوس الأباتي...المزيد

انقر هنا للتكبيرالقدّيس غريغوريوس النيصيّ.. أسقف نيصُس (+ 395م)
بقلم: سلام سيّدة

وُلِدَ غريغوريوس ما بين 335 و340 في قيصريّة كبادوكيا. هو الابن الرابع لباسيليوس الشيخ وإميليا القدّيسين، وأخ كلّ من القدّيسين باسيليوس الكبير والبارَّة مَكرينا وبطرس السبسطي. وممَّا لا شكَّ فيه أنَّ هنالكَ شخصين كان لهما أثر عميق في نفسِهِ وتوجيهِ حياتِه...المزيد

انقر هنا للتكبيرالفقر والعدالة الاجتماعية عند الآباء
بقلم: ريتا جحا

"فلنستيقظ من غفلتنا ونجتهد في نقل أموالنا إلى دار القرار الأبدية، على يد أخوتنا المساكين لننال الثواب من ربنا ومخلصنا" ( للقديس يوحنا ذهبي الفم).. هي غفلة طويلة تصيب أصحاب الأموال على مر العصور، وتحتاج لصوت يصرخ استيقظوا كما فعل الذهبي الفم، وخاصة في عص...المزيد

انقر هنا للتكبيرالنبي الكريم السابق المجيد يوحنا المعمدان
بقلم: سلام سيّدة

سمَّاه يسوع «أعظم مواليد النساء»، وهو أرفع الأنبياء شأناً، وأقوى شخصيات الكتاب المقدَّس، أمَل البشريَّة منذ أيام آدم ومحور حديث الأنبياء بدءاً من ابراهيم. إنّه يوحنا المعمدان.
والده زكريا كان كاهناً من كهنة الهيكل يقوم بالخدمة فيه، ظهرَ له ملاك الربّ وأ...المزيد

انقر هنا للتكبيرالقديس باسيليوس الكبير.. رئيس أساقفة قيصريّة الكبادوك (+ 379 م)
بقلم: سلام سيدة

كانت ولادة القديس باسيليوس في قيصرية الكبادوك، أوائل العام 330 م. والكبادوك ناحية شاسعة من نواحي آسيا الصغرى، تحيط بها أرمينيا وكيليكيا وغلاطية وليكاؤنية. أمّا قيصريّة فكانت العاصمة المدنية والكنسية لكبادوكيا، وهي مدينة مهمّة، تفاعلت فيها تأثيرات حضارية ش...المزيد

انقر هنا للتكبيرالشرّ الذي فيك
بقلم: القديس باسيليوس الكبير

لا يمكنّا أن نقول، دون أن نخطئ ضد الإيمان، إن الشرّ يأتي من الله. فلا الحياة تلدُ الموت، ولا الليل يخلقُ النور، ولا المرضُ يمنح الصحة، ولا الله الكلي الصلاح يمكن أن يخلق ما هو ضدَّه.
فاذا لم يكن الشرُّ أبديّاً ولا آتياً من الله، فمن أين اتخذ طبيعته؟ فالش...المزيد

كل نفس مدعوّة أن تكون مريم
بقلم: الأب جورج مسّوح

لا يذكر أي من الاناجيل الاربعة حادثة رقاد السيدة مريم أو أي حدث من أحداث حياتها، من الولادة الى الوفاة، سوى واقعة بشارتها من الملاك جبرائيل بولادتها المخلص المنتظر مجيئه. فمهمة الاناجيل ليست الحديث عن مريم او عن سواها من الشخصيات التي عاصرت السيد المسيح و...المزيد

سرّ مريم
بقلم: المطران جورج خضر

أطاعت فيما لم يكن واضحاً لديها كيف تتم فيها المعجزة. كان جوابها صورة لكل سلوك بشريّ يتضمّن طاعة لله غير شرطية بفهم أو بغير فهم. من كان هكذا مريميّ النفس يلد المسيح في العالم من جديد على ما قاله مكسيموس المعترف. والطاعة الكاملة انسحاق كامل اذ تقيم الله أما...المزيد

انقر هنا للتكبيرالقديس اغناطيوس دي لويولا
بقلم: روبير شعيب

بمناسبة عيد القديس اغناطيوس 31 تمّوز، نقدم في سطور لمحة عن حياته مستوحاة بشكل خاص من المؤلف المعروف بـ "الذكريات الشخصية"، وهي آخر "مؤلف" للقديس وضع في ختام حياته نزولاً عند رغبة العديد من رفاقه، الذين خافوا أن يتركهم مؤسس الرهبنة اليسوعية، دون أن يتر...المزيد

الصفحة: [] [1] [2] [3] (4) [5] [6] [7] []
اتصل بنا | أخبر صديق | المفضلة | صفحة البداية | خريطة الموقع
              Web Design by Sawa Soft Aleppo - Syria
 
إلى الأعلى