الصفحة الرئيسية
الأخبار
دفتر الزوار
البحث في الموقع
اشترك معنا
اتصل بنا
الكنيسة
نشاطات وأخويات
روحيّات
مقالات
أمسيات ومحاضرات
مختارات
مواهب وأقلام
ملفّات وثائقيّة
معرض الصور
مقالات --> لاهوتيّة
انقر هنا للتكبيربولس والرسالة الأولى إلى أهل قورنثوس
بقلم: الأب أنطوان طحّان

مقدّمة
القدّيس بولس هو رسول الوثنيّين، ويُعدّ أيضاً أحد الشخصيّات الأكثرة أهميّة في العهد الجديد، فالعهد الجديد مؤلّف من 27 سفراً، والقدّيس بولس كتب 13 رسالة موجّهاً إيّاها إلى الكنائس الخاصّة، أيّ أنّ ثلث أسفار العهد الجديد يعود إليه الفضل في تدوينها....المزيد

انقر هنا للتكبيرالله واحد ولكنه ليس متوحدًا ومستوحشًا.. تأمل من وحي لاهوت القديس غريغوريوس النيصصي
بقلم: روبير شعيب

معرفة الله الحقة تتم من خلال معرفة أنه غير مرئي، لأن ذلك الذي تبحث النفس عنه يفوق كل معرفة. معرفة الله تتم من خلال "شعور حضور". شعور لا يمر من خلال حواس الجسد، بل من خلال القلب الباطني. هذا الشعور ليس تجاوزًا للإيمان بل هو تحقيق أكمل له....المزيد

انقر هنا للتكبيرقيمة الإنسان.. بحث في أنثروبولوجيا الآباء
بقلم: ريتا جحا

أبدع الله الإنسان بما يحمل في ذاته من أبعادٍ مختلفة ليكون صورته على الأرض، وجعل له سلطاناً على سائر خليقته، باعتبار الإنسان هو الخليقة الأكثر احتراماً وكمالاً؛ وميّز الإنسان حتّى بأسلوب الخلق"لنصنع الإنسان على صورتنا ومثالنا" فقيمة الإنسان معطاة من الل...المزيد

الفَلْسَفَةُ المَسِيحِيَّةُ
بقلم: القمص أثناسيوس چورچ

الفلسفة هي أوُلىَ العلوم؛ وذلك لكونها تعطي الموجودات معقولياتها ببراهين يقينية. فهي في جملتها عِلم وأيدولوچية وصناعة للمفاهيم وإضاءة للواقع؛ وهي عطية ومعجزة العقل البشري. كذلك هي استخدام لقوانين العقل واكتشاف للمضامين المُنتِجة لكل علم وفكر وحضارة. فالاهت...المزيد

انقر هنا للتكبيرخصائص لغة الأمثال الرمزية
بقلم: روبير شعيب

يشرح بول ريكور أن للرمز وجهان متكاملان: فالرمز "يعطي"، أي أنه يقدم وجهة واضحة ذات معنى؛ ولكن ما يعطيه الرمز "يعطينا مادة للتفكير"، يحثنا عن القبول والتقبل، يدفعنا إلى تقبل الواقع الرمزي وتجسيده. في اعتبارنا للغة الرمزية التي تميّز الأمثال، نقوم بخبرة...المزيد

انقر هنا للتكبيرالقومية أو الثقافة في الكنيسة
بقلم: المطران جورج خضر

نكون من البلد الواحد والمنطقة الواحدة بانتسابنا الى كل بهائها الانساني لأننا واياهم نكون نوراً طلعنا من أرض واحدة وذاكرة من الأرض واحدة. لا بد من انصهار للمسيحيين بالروح الإلهي الواحد ليكتمل الانصهار الحضاري بيننا وبين هذا المشرق العظيم....المزيد

انقر هنا للتكبيرالمسيحيّون وهاجس الأعداد
بقلم: الأب جورج مسّوح

في نهاية القرن الميلاديّ الثاني، وجّه كاتب مسيحيّ مجهول إلى امرئ وثنيّ اسمه ديوغنيطُس رسالةً دفاعيّة عن المسيحيّة، قال له فيها: "ألا ترى كيف يرمون بالمسيحيّين إلى الوحوش ليرغموهم على نكران السيّد (المسيح) فلا ينغلبون؟ ألا ترى أنّه كلّما كثر الشهداء كثر ا...المزيد

تأنسنَ الإله ليؤلّه الإنسان
بقلم: الأب فرانسوا فاريون اليسوعي

المعنى موجود في كلّ مكان.. ولكن هناك لا معنى. فتلك الفتاة التي في سنّ العشرين، والتي أزورها في المستشفى، مطلعة على حقيقة حالها: إنها مصابة بالسرطان وستموت بعد بضعة أشهر، مع أنّها جميلة جداً وموهوبة وكانت تتوقّع مستقبلاً رائعاً.
في نظرها ونظر الأقرباء، أ...المزيد

انقر هنا للتكبيرالروم الكاثوليك والروم الأرثوذكس.. معاً نحو الوحدة
بقلم: الأرشمندريت اغناطيوس ديك

هل يستطيع الروم الكاثوليك والروم الأرثوذكس أن يعيدوا الشركة بينهم قبل أن تعود الشركة بين رومة والقسطنطينيّة؟ في القديم كانت عدّة كنائس محلّية في شركة مع كنائس لا تقيم الشركة فيما بينها. فالقديس باسيليوس الكبير رئيس أساقفة قيصرية الكبادوك، كان في شركة مع ا...المزيد

انقر هنا للتكبيرالمسيحيّة والمؤسّسات
بقلم: المطران جورج خضر

عاشت الكنيسة في بلدان فقيرة بلا مؤسسة واحدة، وفق ما قاله اللاهوتي الروسي العظيم سرجيوس بولغاكوف: "الكنيسة ليست مؤسسة، هي حياة في الروح القدس". وكأنه أراد أن يقول ان المؤسسات التربوية وغيرها لا تنشئ مؤمنين بالضرورة. كبار الملحدين في الغرب وربما هنا درسوا...المزيد

انقر هنا للتكبيرالحجّ رهبانيّة المسلمين
بقلم: الأب جورج مسّوح

يقول الإمام أبو حامد الغزاليّ في كتابه "إحياء علوم الدين": "إنّ أوّل الحجّ فهم موقع الحجّ في الدين". ثمّ يستطرد شارحًا قصده بهذه العبارة، فيقول: "إعلم أنّه لا وصول إلى الله سبحانه وتعالى إلاّ بالتنزه عن الشهوات، والكفّ عن اللذّات، والاقتصار على الضرو...المزيد

انقر هنا للتكبيرقراءة في كتاب "شرح الأمانة" للأب الدكتور بيير مصري
بقلم: د. حليم حنا أسمر

ترددٌ وحيرةٌ عشتها بعد أن أنهيت قراءة "شرح الأمانة".. وهو نص موسوعي، أتى الأب بيير وزاده موسوعيّة وعمقاً وتعميقاً وتدقيقاً.. بالأخص أن هذا المخطوط كثيراً ما سمعت عنه من لقاءاتي مع الأب بيير.. وهو في الأصل أعدّه الباحث وجمعه بمثابة رسالة دكتوراه وخير ما...المزيد

انقر هنا للتكبيرالمسيحيون السوريون في الوطن السوري
بقلم: الأرشمندريت أغناطيوس ديك

المسيحيّة ليست غريبة عن العروبة والعروبة ليست مرتبطة حصراً بالإسلام. عاش المسيحيون السوريون مخلصين لوطنهم في ظل الأنظمة المختلفة التي تعاقبت على سورية. في ظل الدولة الرومانية الوثنية: قاسى المسيحيون الإضطهاد لمعارضتهم العبادات الوثنية وعبادة الأمبراطور ان...المزيد

انقر هنا للتكبيرالكنيسة الأنطاكية وسبيلها إلى الوحدة
بقلم: الأرشمندريت اغناطيوس ديك

إنّ الكرسي الأنطاكي، رغم البطاركة الخمسة الذين ينتسبون إليه، لا يزال شاغراً وينتظر من يعتليه. لم نعد سرياناً أو يوناناً أو غير ذلك. وإنّنا لم نكن قطّ مجرّد سريان أو يونان. إنّ أصالتنا الأنطاكيّة تطلب منّا، بدون أن نتنكّر لماضينا ولتراثنا، أن نكون حاضرين ل...المزيد

انقر هنا للتكبيرالقانون الطبيعي عند توما الأكويني
بقلم: إميل أمين

يبقى أفضل واقرب بل وابسط تعريف للقانون هو انه ظاهرة اجتماعية ورباط وعقد يستهدف تنظيم سلوك الأفراد في المجتمع وما ينشأ بينهم من علاقات متعددة ولذلك فالقانون يتأثر بكافة العوامل المؤثرة في مجتمعنا الإنساني فهو يتأثر بالعوامل الاجتماعية والاقتصادية والسياسية...المزيد

الصفحة: (1) [2] [3] [4] [5] [6] [][»]
اتصل بنا | أخبر صديق | المفضلة | صفحة البداية | خريطة الموقع
              Web Design by Sawa Soft Aleppo - Syria
 
إلى الأعلى